التخطي إلى المحتوى
خسائر دولة قطر فى 24 ساعة من مرسوم قطع 8 دول عربية للعلاقات معها

خسائر دولة قطر فى 24 ساعة من مرسوم قطع 8 دول عربية للعلاقات معها

خسائر دولة قطر فى 24 ساعة من مرسوم قطع 8 دول عربية للعلاقات معها.. تعطل 32 مشوار طيران كل أسبوع بين العاصمة المصرية القاهرة والدوحة.. هبوط العملة السعودية الريال لأدنى مستوى منذ 2009.. وضياع 10.9 مليار دولار “تداول تجارى” مع دول مجلس الخليج العربي
ذلك ما خسرته دولة قطر فى 24 ساعة من مرسوم قطع 8 دول عربية للعلاقات معها.. تبطل 32 مشوار طيران كل أسبوع بين العاصمة المصرية القاهرة والدوحة.. هبوط العملة السعودية الريال لأدنى مستوى منذ 2009.. وضياع 10.9 مليار دولار “تداول تجارى” مع دول مجلس الخليج العربي
تميم بن إطراء قائد دولة قطر

نزفت دولة قطر على مدار 24 ساعة من مرسوم قطع 6 دول عربية الصلات معها، مئات المليارات،وهذا عن طريق خسائر وقتية حدثت بتدني العملة السعودية الريال القطرى والتعاملات عليه فى مصارف الدول العربية التى قطعت علاقتها مع “العاصمة القطرية الدوحة”، علاوة على، على خسائر البورصة القطرية وتوقف رحلات الطيران إلى العاصمة القطرية الدوحة.

وهناك خسائر أخرى ستشعر دولة قطر بنتائجها على مدار الأيام القادمة، مثل تبطل التداول التجارى بينها وبين الدول العربية، إغلاق الموانئ والملاحات في مواجهة السفن القطرية، وغيرها، من خسائر مرتبطة بالاستثمارات القطرية فى الدول العربية.

وبحسب ما قاله المعارض القطرى على آل جهنيم، فى إحدى المداخلات الهاتفية له مع برامج “التوك شو”، إن خسائر دولة قطر بالبورصة وصلت 8 مليارات ريال فى يوم واحد وهى لم تجري قبل هذا، لافتاً إلى أن هناك خسائر بالطيران والاقتصاد القطرى، خصوصا أن 52% منه يعتمد على دول الجوار.

وقد كان المؤشر الرئيسى لسوق الأسهم القطرية، قد شهد تراجعا بنسبة 7.22% فى تداولات البارحة بعد أن ذكرت 6 دول عربية قطع الصلات مع العاصمة القطرية الدوحة مدعى عليها إياها بمساندة “الإرهاب”.

ولم تقتصر خسائر دولة قطر على هذا لاغير، لكن امتدت لقطاع المصارف، خصوصا بعد أن أوقفت بضع المصارف المملكة العربية السعودية والإماراتية، فتح اعتمادات مع مصارف دولة قطر، علاوة على توجيه البنوك بعدم التداول مع العاصمة القطرية الدوحة على العملة السعودية الريال القطرى، فى حين وجهت المصارف المركزية فى دول عربية أخرى مصارفها إلى عدم شراء العملة السعودية الريال القطرى، وهو ما أسفر لحدوث مضاربات على العملة السعودية الريال نتج عنها تراجعه قبالة الدولار إلى أسفل مستوى له منذ سنة 2009 فى السوقين الفورية والآجلة، وذلك حسبما صرحت قناة سكاى نيوز الإخبارية.

ووفقا لما ذكرته قناة العربية، أصدرت قرارا المملكة العربية السعودية كذلك قطع الصلات الدبلوماسية والقنصلية مع دولة قطر، كما قد قررت قفْل مختلَف المنافذ البرية والبحرية والجوية، ومنع العبور فى الأراضى والأجواء والمياه الإقليمية المملكة العربية السعودية، فى حين أفادت هيئة البريد المصرى، إيقاف كل الخدمات البريدية مع جمهورية دولة قطر، اعتبارًا من هذا النهار يوم الثلاثاء.

وفى ميدان الطيران، وبعد مرسوم حظر الطيران، انهزمت دولة قطر 32 مشوار قد كانت تحدث بين القاهرة عاصمة مصر والدوحة اسبوعيا، ذلك بالاضافة الي تبطل رحلاتها من وإلى الدول العربية الستة المشنتركة فى مرسوم قطع الصلات، حيث أبانت هيئة الطيران المدنى المملكة العربية السعودية، إنها ألغت رخصة الخطوط القطرية فى المملكة وأمرت بغلق مكاتبها أثناء يومان، ووفقا للبيان الصادر عن الهيئة، سيتم سحب الرخص الممنوحة لموظفى الخطوط القطرية.

وعلى مستوى التداول التجارى بين دولة قطر والدول العربية، ستخسر دولة قطر باتجاه 10.9 مليار دولار مقدار التداول التجارى المقدر بينها وبين دول مجلس الخليج العربي، علاوة على، 1.9 مليار دولار مقدار التداول التجارى لها مع جمهورية مصر العربية، ذلك بالاضافة الي تأثر الاستثمارات القطرية فى الدول العربيىة والتى يصل حجمها 29.2 مليار دولار فى دول مجلس الخليج العربي، و 135 مليون دولار فى جمهورية مصر العربية، وذلك وفق الأرقام المعلنة من قناة “سكاى نيوز” الإخبارية.

وشملت خسائر دولة قطر كذلك منذ أن أبانت 6 دول عربية غداة البارحة قرارها بقطع الصلات مع العاصمة القطرية الدوحة، إغلاق عدد من الموانئ والملاحات قنواتها قبالة السفن القطرية، منها ميناء الفجيرة الإماراتى، والذى ذكر حظر رسو كل السفن التى تقوم برفع معرفة دولة قطر أو هذه المتجهة إلى الموانئ القطرية أو المقبلة منها.

وقد كانت 6 دول عربية هى “الامارات، المملكة السعودية، جمهورية مصر العربية، البحرين، ليبيا، الجمهورية اليمنية”، أفصحت غداة البارحة الإثنين قطع علاقتها الدبوماسية مع دولة قطر نتيجة لـ مساندتها للإرهاب.

DMCA.com Protection Status