التخطي إلى المحتوى
عاجل مقتل خمس اشخاص بسكين من عائلة العطاونة في حي الشجاعية بقطاع غزة
مقتل خمس اشخاص بسكين من عائلة العطاونة في حي الشجاعية بقطاع غزة

مقتل خمس اشخاص بسكين من عائلة العطاونة في حي الشجاعية بقطاع غزة

مشكلة عائلة في قطاع غزة تودي بحياة خمس اشخاص من عائلة العطاونة, حيث هرعت سيارات الاسعاف والشرطة الفلسطينية بعد وصول خبر المؤسي بين افراد عائلة العطاونة في قطاع غزة المحاصر بعد الشجار المتواصل بين العم واولاد اخيه واخيه ولكن لم ينجو احد من الخمسة المتشاجرين علي فتح شارع في الارض الموروثة عن الاب.

وصل عدد قتلى الشجار العنيف الي حدث بين أولاد العم من أسرة العطاونة قبل الإفطار من عشية الجمعة في شارع شعفوط بحي الزيتون في جنوب مدينة غزة إلى خمسة قتلى، وباستخدام السكاكين والآلات الحادة، إعدام الشقيقان المسنان محمد العطاونة، ومحمود العطاونة، واثنان من ابناء المسن الأول، وواحد أحد أبناء شقيقه الآخرـ في نكبة محزنة تجري لأول مرة بين الاقارب.

والقتلى هم على المركز : محمد محمد مبارك العطاونة وشقيقه أحمد محمد مبارك العطاونة ووالدهما محمد مبارك العطاونة، وشقيقه، سيطر القتيلين محمود مبارك العطاونة، وابنه رشدي محمود العطاونة.

وتحدث المتحدث باسم قوات الأمن المقدم أيمن البطنيجي إن الشابين محمد محمد العطاونة وأحمد محمد العطاونة توفيا طعناً أثناء شجار عائلي.

في حين أشارت المصادر الطبية أن المسن محمود مبارك العطاونة، قد وافته المنية متأثراً بجراحه التي أصيب بها أثناء الشجار ، محمد العطاونة (ابو ادهم) في وقت لاحق متأثراً بجراحه، ولحق به نجله رشدي.
ونوه البطنيجي إلى أن أجهزة الأمن بلغت إلى موضع الشجار وتعمل على تطويق الشأن، كما فتحت تحقيقاً عاجلاً في النكبة لمعرفة ملابسات النكبة.
وقالت مصادر أن الخلاف بدأ بين أولاد عمومة على فتح سبيل في أرض ترجع ملكيتها لأحد الطرفين ويوجد عليها نزاع ” ورثة “.

المصدر: وكالات

DMCA.com Protection Status