التخطي إلى المحتوى
“أقفال الحب” تُعيٍن المشردين في الجمهورية الفرنسية

دعم المشردين في فرنسا في مزاد علني، تم بيع أقفال الحب التي قام بتعليقها مئات الآلاف من العشاق والمحبين بخصوص العالم على كوبري العشاق في الجمهورية الفرنسية، وجمع مِقدار كبير جدا يصل ربع مليون يورو تقريبا، أي ما يعادل 270 ألف دولار، على أن يتم إنفاقها في عون ودعم المشردين في الجمهورية الفرنسية.

ويعد كوبري الفنون، أو ما يطلق عليه كوبري العشاق، أحد المعالم المهمة والأكثر شعبية في الجمهورية الفرنسية؛ حيث يقبل عليه السياح والأحباء لتعليق أقفالا للدلالة على استمرار الحب بينهم وتخليده، ويقوم العشاق بنقش الحروف الأولى من أسمائهم على تلك الأقفال إمعانا وتأكيدا لحبهم الخالد، ولكن نتيجة لـ تزايد عدد الأقفال، اضطرت الحكومة الباريسية في سنة 2015 لإزالة تلك الأقفال، لأنها تهدد سلامة الكوبري نظرا لثقلها.

حيث نوه أحد مسؤولي بلدية باريس أن تلك سوف تكون خاتمة أقفال الحب؛ لأنها تشوه شكل الكوبري وتفقده رونقه، كما تسبب ضررا كبيرا لمبنى الكوبري وقد تكون السبب في نكبات كثيرة، وأظهر أنه بالفعل قد انهار قسم من الكوبري جراء ثقل ووزن الأقفال، الأمر الذي يستطيع أن يترك تأثيره على حركة الملاحة في مجرى مائي السين أدنى الكوبري.

وعن التقدمات والتجديدات المخصصة بصيانة الكوبري، قال المسؤول بأنه سيتم مقايضة السور الكائن على جانبي الكوبري بألواح رسم عليها أعمالا فنية، ثم سيتم مقايضة تلك الألواح بينما عقب بألواح من زجاج منقوش، يبدو كما لو أنه لن يمكنه أحد عقب هذا النهار تخليد حبه على كوبري العشاق في باريس.

ويقع كوبري الفنون في وسط باريس، حيث يعبر مجرى مائي السين ليربط بين رصيفي مالاكي وكونتي، وقد أنشئ ذلك الكوبري للمرة الأولى بين عامي 1801 و 1804، في القرن التاسع عشر، وفي سنة 1984 تم تجديده وإرجاع بنائه للمرة الأخيرة، أما في سنة 1991 تم إعلانه جزءا هاما من التراث الدولي من جانب هيئة اليونيسكو.

DMCA.com Protection Status