التخطي إلى المحتوى
تنظيم الدولة يتبني الهجوم مانشستر.. ويكشف تفاصيل  العملية

تنظيم الدولة يتبني الهجوم مانشستر.. ويكشف تفاصيل  العملية

تنبى ترتيب داعش المتعصب، يوم الثلاثاء، الهجوم على حجرة حفلات بمدينة مانشستر البريطانية، لكنه حفظ رواية أخرى بخصوص تطبيق الهجوم.
وأظهر التننظيم في إشعار منسوب له أن الهجوم تم تطبيقه عبر عنصر يتبع لداعش قام بوضع عبوات ناسفة في حجرة آرينا للحفلات.

وقد كانت البيانات الأولية رجحت أن يصبح الاعتداء ناجم عن هجوم انتحاري، بينما أفادت أجهزة الأمن إن رأس الحربة إهلاك لحظة تفجير عبوة.

واللافت أن إخطار داعش الذي تبنى فيه الهجوم، لم يذكر أي بيانات عن رأس الحربة أو حتى كنيته كما دأب في معلومات تبنى الهجمات الماضية.

وقالت حاكم الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، يوم الثلاثاء، إن الأجهزة الطموح تعتقد أنها تعلم هوية منفذ الهجوم في مانشستر، لكنهم لن يكشفوا عن اسمه في الحين القائم.

واعتبرت قائد الوزراء، في لقاء صحفي بعد مؤتمر لجنة الطوارئ الوزارية، أن مانشستر وقعت ضحية لهجوم تكفيري بدون رحمة.

وقالت ماي، في مواجهة موضع رئاسة الوزراء، إن الحكومة ليست مهيأة لإعلان هوية رأس الحربة. وأضافت أنه نفذ الهجوم بمفرده ولكن لم يظهر عقب ما لو كان آخرون ساعدوه في التخطيط له.

ووصفت الهجوم على حجرة حفلات مانشستر الذي أودى بحياة 22 شخصا، بينهم أطفال، بأنه واحدا من “أسوأ أشكال الإرهاب الذي تراه المملكة المتحدة”.

المصدر: وكالات

DMCA.com Protection Status