التخطي إلى المحتوى
في رمضان جماعة صومالية متشددة ترجم رجلاً حتي الموت بتهمة

أفاد متشددون صوماليون إنهم رجموا رجلا حتى الوفاة يوم الاحد عقابا له على ما صرحوا إنها جناية زنا في مؤشر على أنهم لا يزال بمقدورهم تطبيق عمليات إماتة علنية رغم فقدهم فرض السيطرة على أغلب المدن والبلدات التي قد كانت خاضعة لسيطرتهم.

وصرح مدرس جيدو زعيم مساحة باي بجنوب وسط البلاد، وهو ينتسب لحركة الشبان التابعة لتنظيم القاعدة، لرويترز إن مئات الأشخاص شهدوا عملية رجم الرجل البالغ من السن 44 عاما في قرية رامو أدي.

وألحق “الرجل كان متزوجا من امرأتين ولديه أطفال. وتم رجمه علنا هذا النهار استنادا للشريعة الإسلامية نتيجة لـ ارتكابه للزنا”.

وتحدث جيدو “كان للرجل امرأة ثالثة وقد كانت مطلقة. ولم يتزوجها استنادا للشريعة. لقد خدعها وصرح إنه ذهب لشيخ وتزوجها. بل عندما حملت المرأة نشب خلاف بين الأسرتين ولم يتم إثبات صحة التزاوج. وحكمت المحكمة بأن زواجه منها لم يكن صحيحا وتم رجمه حتى الوفاة”.

ولم ترد السلطات على اتصالات للتعقيب.

وتسعى حركة الشبان للإطاحة بالحكومة الضعيفة المدعومة من منظمة الأمم المتحدة.

المصدر: رويترز

DMCA.com Protection Status